القائمة الرئيسية

الصفحات

من اقوال الحلاج شهيد التصوف وقصة اغتياله

اقوال منصور الحلاج
الحسين بن منصور الحلاج

من اقوال الحلاج التي رأيتها ذات مرة ووقفت أدقق فيها، نظراً لما لمسته من ألم داخلي وشوقاً إلى الله عظيم الرحمة والمغفرة، قرأت ترى العشاق صرعى في منازلهم، كفتية الكهف لا يعلمون كم لبثوا.

المقولة هذه جعلتني أبحث عن الصوفية أكثر، فعرفت شمس التبريزي وجلال الدين الرومي وابن رشد والحلاج وغيرهم الكثير وفي هذا المقام سنحاول أن نجمع لكم أشهر اقوال الحلاج.


من هو الحسين بن منصور الحلاج



قبل أن نذكر اقوال الحلاج لابد أن نعرف لمحة سريعة عن شهيد التصوف الحسين بن منصور الحلاج، ولد الحلاج في القرن الثالث عشر عام 858 ميلادياً بإيران.


الحلاج منذ صغره تتلمذ على يد كبار العلماء المتصوفين، واصبح فؤاده يهوى حب الله وحب رسوله، وبعد فترة أصبح له مريدين وكان دائماً ما يذكرهم في كتبه بأصحابي وخلاني.



قصة الحلاج وخلافه مع كبار الصوفيين


شب نزاع كبير بين الحسين بن منصور الحلاج وكبار العلماء الصوفيين، حيث رأى الحلاج أنه لابد من نشر هذا الحب وهذه الأحاسيس للعامة، وكان هذا الخبر كالصاعقة بالنسبة لكبار الصوفية، لأنهم يكتمون هذه الأحاسيس والأفكار لأن العامة لا يتقبلونها مما سبب تعارض كبير بينهم.


والمتدبر في اقوال الحلاج تجد أنه كثيراً ما ينتقد الأوضاع السياسية السائدة والفساد الموجود بالبلاط العباسي، فكان الحلاج لا يخشى أحد إلا الله، فأخذ يمشي بين الناس في الأسواق والطرقات يبوح بأرائه ومعتقداته، حتى تم تدبير له مكائد واتهامه بالزندقة والخيانة.



مقتل الحلاج


عقدت المحكمة نصابها وكانت محكمة شكلية قاضي مزيف زعم أنه زنديق، فقال له الحلاج الله الله في دمي، أنا مسلم سني ولي مجلدات في حب الله ورسوله، فكيف تتهموني بالزندقة؟ لكن ما ان نفذ القرار بالإعدام إلا وكان قبله  قرار آخر.


في عام 922 ميلادياً حكم عليه بالضرب والجلد 1000 جلدة بالسوط، وتقطيع أطرافه يداه ورجلاه، ومن اقوال الحلاج المؤثرة هنا عندما تم صلبه وتقطيع أطرافه أخذ بعضده يضمهما على بعضهما ويتوضأ بالدم، ويقول ركعتين عشق لا يصح وضوؤهما إلا بالدم.


بعدها قام البلاط العباسي بتنفيذ حكم الإعدام وقاموا بإحراق جثته ونشر رفاته ورماده في نهر الفرات، وتركوا فقط رأسه وعلقوها بباب الكرخ ليكون عبرة وعظة ولهذا سمى أبو منصور الحلاج بشهيد التصوف.


من أقوال الحلاج

الآن بعد ما عرفنا نبذة سريعة عنه سنذكر لكم أشهر أقوال للشهيد المتصوف الحلاج.



من اقوال الحلاج في الحب




  • ترى المحبين صرعى، كأصحاب الكهف لا يدرون كم لبثوا.
  • العين ترى من تحب وتفقده، أما ناظر القلب لا يخلو من النظر، إن كان ليس معي فالذكر منه معي، فيراه قلبي وإن غاب عن بصري.
  • يا مُسكني وسكني وسكينتي وساكنتي وسكوتي وسكوني وسِكّتي، وسَكرتي وسُكرتي وسري وسريرتي وسريري وسروري.
  • من أقوال الحلاج أيضاً التي تغنى بها الكثير من المطربين ولا ذكرتك محزوناً ولا فرحاً، إلا وأنت بقلبي بين وسواسي، وما شربت الماء من عطشٍ إلا رأيت خيالاً منك في الكأس.
  • شغلت جوارحي عن كل شغل، فكل فيك مشغول بكلي.


تابع من اقوال الحلاج في الحب


الناس موتى واهل الحب احياء
الناس موتى واهل الحب احياء



  • الناس موتى واهل الحب احياء.
  • ما لامني فيك أحبابي وأعدائي، إلا لغفلتهم عن عظم بلواي، أشعلت في كبدي نارين واحدة بين الضلوع وأخرى بين أحشائي.
  • إن كنت بعيداً عن عيني محتجباً، فالقلب يرعاك في الأبعاد والنائي.
  • لا يصلح قلبي غيرك.
  • حملت بالقلب ما لا يحمل البدن، القلب يحمل ما لا تحمل البدن، يا ليتني كنت أدنى من يلوذ بكم، عيناً لا نظركم أم ليتني أذن.
  • لأجلك تركت الهوى فلا هوى بعدك يهتوي، نويتك بيني وبين نفسي ولكل امرئ ما نوى.



اقرأ أيضاً:





من اقوال الحلاج عن الله




  • من ذكره الحق بخير في أزله، اطمأن إليه في أبده.
  • ما التوكل؟ الخمود تحت موارد القدر.
  • خاطبك الحق أحسن الخطاب، دعا إلى نفسه بألطف دعاء، بقوله " أفتتخذونه وذريته أولياء من دوني".
  • موتُ العلماء هو بقاؤهم، وموت المطيعين المعصية إذا عرف من عصى.
  • إلهي أنزهك عما يقول فيك أولياؤك وأعداؤك جميعاً.
  • إذا علمت أنه مقلب القلوب والأبصار، فليكن شغلك في النظر إلى أفعاله فيك، وتوقي الخلاف والغفلة.


تابع من اقوال الحلاج عن الله



  • المحنة لخواص أوليائه، والفتنة لعامة الناس.
  • ما من نعمة إلا الحمد أفضل منها، والحامد النبي والمحمود عز وجل، والحامد العبد، والحمد حاله الذي يوصل بالمزيد.
  • خوف الأنبياء والأولياء وأرباب المعرفة خوف التسليط، وخوف الملائكة خوف مكر الحق، وخوف العامة تلف النفس.
  • على مقدار افتقار العبد إلى الله تعالى يكون غناؤه بالله، وكلما ازداد افتقاراً ازداد غنى.
  • كل قلب يشتغل بالثواب عن حرمة الأمر فهو أجير وليس بعبدٍ، وإنما يعمل على الأجر عبيد النفوس، ومن أخذ تعظيم حرمة الله تعالى لا يتلفت إلى الثواب.
  • عقوبة القلب الرين، والقسوة والعمى.



من اقوال الحلاج للبلاط العباسي



  • ذهبكم تراب وقصوركم تراب وزينتكم تراب وملككم تراب في تراب، تلبسون تراب وتأكلون تراب وتنامون على تراب، عجباً لتراب تكبر وما تاب.
  • مالي وللناس كم يلحونني سفهاً، ديني لنفسي ودين النفس للناس.


إلى هنا ننتهي من اقوال الحلاج المأخوذة من كتابه طواسين الحلاج، نرجوا من الله أن نكون قد أفدناكم ونشكركم على حسن المتابعة، إذا أردتم أقوال لأي شخصية تريدونها أرسلوا لنا عبر التعليقات وسنجيبكم فوراً.



الحلاج هل هو صوفي ام مبتدع؟




هل اعجبك الموضوع :
author-img
مصطفى سرحان مدون مصري

تعليقات

التنقل السريع